في ظل الحرارة المرتفعة… خطر الموت اختناقا يتربص بالأطفال داخل السيارات

30 يونيو 2024
في ظل الحرارة المرتفعة… خطر الموت اختناقا يتربص بالأطفال داخل السيارات

يترك كثير من الآباء أبناءهم في سيارات مغلقة صيفا، لقضاء حاجات معينة.. وفي ظل الحرارة المرتفعة، المسجلة مؤخرا، قد يتعرض الطفل لمضاعفات خطيرة جدا، تنتهي بوفاته في الحين، ويُحذر المختصون في الصحة العمومية من هذه الظاهرة.. إذ لا يجب ترك طفل، ولا كبير في السن، ولا حتى حيوان، داخل سيارة مركونة، ولو كانت مكيفة.

ففي هدا الوقت تعرف البلاد مؤخرا، درجات حرارة وصلت لمعدلات قياسية، إذ قاربت الـ 42 درجة في بعض المدن الداخلية، دون الحديث عن الحرارة في المناطق الصحراوية.
ويقدم بعض الأولياء، وفي ظل هذه الحرارة المرتفعة، الى سلوكات تشكل خطرا على أطفالهم، منها ترك الطفل داخل سيارات مغلقة وحتى مفتوحة، وتحت درجات حرارة عالية جدا، وهو سلوك خطير جدا، يحذر منه الأطباء، لأنه قد يؤدي لوفاة الطفل في الحال.

فعند ترك الطفل في السيارة، قد يتعرض لمضاعفات خطيرة جدا، لأن درجات الحرارة داخل سيارة مغلقة صيفا، تتضاعف لمرتين عن حرارة الخارج، حتى ولو تركنا السيارة في مكان به ظلّ، إضافة إلى غياب التهوية.

درجة الحرارة داخل السيارة خلال أيام الصيف، حتى ولو تركنا النوافذ مفتوحة، يمكن أن ترتفع بمعدل سريع لتصل بين 50 إلى 60 درجة مئوية. وينصح المختصون عدم ترك الأطفال بسيارة مغلقة حتى ولو لفترة قصيرة جدا، وخاصة في هذه الأيام الحارة جدا، مع ضرورة إحكام غلقها بالمفتاح عند توقفها، والتأكد من عدم وجود أحد بداخلها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

باستمراركم في تصفح هذا الموقع، نعتبر أنكم موافقون على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" أو التقنيات الأخرى المماثلة لها والتي تتيح قياس نسب المتابعة وتقترح عليكم خاصيات تشغيل ذات صلة بمواقع التواصل الاجتماعي أو محتويات أخرى أو إعلانات قائمة على خياراتكم الشخصية
موافق